دراسة حديثة تؤكد: القاهرة الثالثة عالمياً ..على الفيس بوك

أظهرت دراسة حديثة أن سكان المدن الكبيرة – ومنها القاهرة – ينظرون إلى تغطية شبكة الاتصالات المتنقلة باعتبارها من بين أبرز العوامل التي تؤثر على جودة أداء حياتهم اليومية، إلى جانب عوامل أخرى منها على سبيل المثال مدى توافر مساحات للتجمعات واللقاءات الاجتماعية، كالمقاهي والمرافق الترفيهية وغيرها.

وفى إطار هذه الدراسة، التي أجراها فريق بحثي من وحدة “كونسيومرلاب”، تم استطلاع آراء أشخاص من 12 مدينة حول العالم وهي “موسكو،ساو باولو، القاهرة، جوهانسبرج، هونج كونج، لندن، نيويورك، لوس أنجلوس، مومباي، ستوكهولم، سول، بكين”.

وأظهرت النتائج أن حوالي 50% من سكان المدن يستخدمون هواتفهم المحمولة يوميًا للاتصال بالإنترنت، ونحو 40% لديهم هواتف ذكية.

وكانت من أبرز النتائج التي وصلت إليها الدراسة، أن سكان المدن أكثر نشاطًا من الناحية الاجتماعية، فهناك مساحات أوسع للتواصل الاجتماعي في المدن مقارنة بالمناطق الأخرى.

وجاء سكان القاهرة فى المركز الثالث كأكثر المستخدمين نشاطًا على المواقع الاجتماعية من الذين شملهم الاستطلاع، حيث يقضون أكثر من 200 دقيقة يوميًا على مواقع التواصل الاجتماعي سواء من خلال الإنترنت أو في الحياة الاجتماعية العادية.

وجاء سكان القاهرة في المركز الثالث أيضًا كأعلى عدد أصدقاء على الشبكات الاجتماعية، بمتوسط 285، مقارنة بـ247 وهو متوسط جميع المدن المدرجة في البحث.

وجاءت نتائج أغلب العينات التي تمت مقابلتها في القاهرة لتثبت أنهم يقضون أكبر قدر من الوقت للتواصل اجتماعيًا على الانترنت، وكان متوسط الوقت الذي يقضونه على الانترنت يوميًا هو حوالي ساعة واحدة وعشر دقائق.

 

الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق