“لو جنان..إتجنن”..بالفيديو ..بروفيسور تركى يؤكد: سيدنا نوح كلم إبنه على الموبايل.. وإستخدم طائرة بدون طيار لمراقبة الطوفان

إدعى البروفيسور يافوز أورنك، عضو الهيئة التدريسية في كلية علوم البحار بجامعة إسطنبول، أن هناك أدلة على أن سيدنا نوح تحدث مع ابنه عبر “الهاتف المحمول”، وأن التكنولوجيا كانت منتشرة في كل الأزمان عبر التاريخ.

جاء ذلك خلال حواره مع قناة “تي ري تي 1” التركية، والذى تطرق إلى الاكتشافات البحرية المتعلقة بحادثة الطوفان، والنبي نوح، والآثار التي يجري الكشف عنها وتدل على تلك الحقبة.

وأكد البروفيسور خلال الحوار أن حقبة سيدنا نوح كانت غنية جدا بالتكنولوجيا، وقال: “تمتعت هذه الفترة بتقدم تكنولوجي أكثر من المتاح حاليا، ويمكنني إثبات ذلك لكم بصفتي رجل علم”.

وأضاف: “سيدنا نوح عمل على إقناع ابنه بالركوب معه في السفينة من خلال الاتصال معه عبر الهاتف المحمول”، وتابع: “سيدنا نوح بنى سفينة ضخمة من ألواح معدنية يصل ارتفاعها إلى 400 متر تتحمل الرياح والأمواج العاتية، وكانت السفينة تعمل عبر الطاقة النووية”.

وواصل ضيف البرنامج التركي: “سيدنا نوح لم يرسل الحمام الزاجل عقب الطوفان لمعرفة ما حصل، وإنما أرسل طائرة بدون طيار”.

WWW.ICT-MISR.COM

www.ict-misr.com
Content Protection by DMCA.com
x

‎قد يُعجبك أيضاً

محمد وائل رضوان يكتب: كيف تساعد الحوسبة السحابية الخاصة على التوفير في الاستثمارات التكنولوجية؟

www.ict-misr.com