منتدى الأمم المتحدة للتغير المناخي يعتمد مشروع اورنچ مصر لكفاءة طاقة الشبكات

أقر منتدى الأمم المتحدة للتغير المناخي بكفاءة وفعالية المشروع الذي تقدمت به شركة اورنچ مصر للاتصالات والخاص بكفاءة طاقة الشبكات، كما أكد المشروع على قيام شركة اورنچ بالإقلال من انبعاثاتها الكربونية بمقدار 10 الأف طن سنويا لمدة عشر سنوات، أي 100،000 (مائة الف) طن خلال العشر سنوات المقبلة.. وهو نتيجة توفير ملحوظ في استهلاك الطاقة.. يذكر أن منتدى الأمم المتحدة للتغير المناخي يعد اعلى جهة بيئية في العالم.

بهذه المناسبة أعربت رنا عبادي نائب رئيس اورنچ مصر لقطاع العلاقات التنظيمية والخدمات الدولية عن سعادتها باعتماد منتدى الامم المتحدة لمشروع شركة اورنچ، مؤكدة ان شركتها تراعى المعايير الدولية الخاصة باستهلاك الطاقة وتقليل الانبعاثات الكربونية منذ اليوم الاول لعملها في السوق المصري، وان  الشركة حريصة دائما علي اقامة ندوات لتوعية المواطنين بمخاطر التغير المناخي واهمية استخدام التقنيات الخضراء صديقة البيئة .

وفي ذات السياق، قال هشام سبليني نائب رئيس الشركة لقطاع التكنولوجيا :”إن اورنچ تبذل قصارى جهدها في الاستثمار في شبكاتها وبنيتها التحتية بما يضمن كفاءة هذه الشبكات، واضعة في اعتبارها الحفاظ علي البيئة في اعمالها دائماً، مشيرا إلى أنه رغم التطور التكنولوجي وقدرة هذه التقنيات على خفض غازات الاحتباس الحراري، فإنه لا يزال العالم كله في حاجة الى سياسة مناخية  تضمن الالتزام بالمعايير العالمية، وهذا ما تتبناه اورنچ في كل دول العالم التي تعمل فيها”.

وجدير بالذكر أنه قد تم الوصول لهذا الإنجاز بعد دراسات فنية مستفيضة و قياسات مفصلة استمرت على مدار ثلاث سنوات، ويعد مشروع كفاءة طاقة الشبكات من المشاريع المتميزة لما له من فوائد بيئية واجتماعية ومالية، إضافة إلى كونه نموذج تحتذي به الشركات الأخرى، كما أنه خطوة في طريق تحقيق مجموعة اورنچ العالمية اهدافها الخاصة بتقليل الانبعاثات ومحاربة التغير المناخي.

وتقوم اورنچ مصر بجمع وحدات تخفيض الانبعاثات الموثقة والتي يمكن مبادلتها او بيعها لمؤسسات اخرى او التبرع بها لأنشطة المسؤولية الاجتماعية، والذي يخضع للمراجعة والتدقيق من بيوت خبرة عالمية مستقلة.

ويتكون مشروع كفاءة طاقة الشبكات من عدة اجزاء اهمها تحديث شبكات الاتصالات اللاسلكية ، واستخدام اوسع للطاقة الشمسية، وتطوير انظمة تكنولوجيا المعلومات والمعدات الخاصة بالإنارة والموصلات، كما يشمل المشروع جانبا لتوعية الموظفين بأهمية ترشيد الاستهلاك والحفاظ على الموارد.

اظهر المزيد
إغلاق